غاو: نصب مسلحون مجهولون كمينا للجيش المالي بين تيسي وللهوي
نصب مجموعة من الجماعات المسلحة النشطة في منطقة الساحل كمين محكم للجيش المالي مساء أمس حيث لقي 11 جندي مالي من القطاع الأول في عملية ماليكو مصرعهم وأصيب 14 آخرون بجروح حيث أن أن ثمانية منهم أصيبوا بجروح خطيرة و 11 مفقود و ثلاثة سيارات مدمرة أمس الاثنين في بين بلدية تيسي وللهوي بدائرة آنسنغو بولاية غاو حسب بيان نشره رئيس الأركان للجيش المالي
وأوضح الجيش المالي أن الفريق الإستبدال في المركز الأمني ببلدة تيسيت الواقعة على بعد 55 كلم جنوب غرب أنسونغو، تعرض لكمين نصبته جماعات مسلحة إرهابية.
وأجلي الجرحى من طرف بعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في مالي (مينوسما)، حسب النص المنشور على الموقع الإلكتروني للجيش المالي الذي اوضح فيه عن مقتل جنديين وإصابة ثمانية جنود آخرين في النتائج الأولية للأمس كما اطلعت مؤسسة النهضة الإعلامية على بيان قولت الجيش المالي على فيسبوك
وتعد منطقة تيسي في جورما من الأكثر المناطق التي تنتشر فيها الجماعات المسلحة حيث قاموا بإجلاء الكثيرين من مناطقهم والإستولاء على ممتلكاتهم كما قامو الإقصاء على ستة رجال من قبيلة اودالن من منطقة تيندرنجيتن التابعة لتيسي واستولو على جميع مالديهم من الممتلكات حسب ما نشرته وكالة أزواد نيوز
ويذكر أن تيسي هي أول منطقة سيطرت عليها الحركة الوطنية لتحرير أزواد في اليوم الأول لبدء عملياتها العسكرية في 17 يناير 2012 التي قادت إلى تحرير البلاد 6 أبريل 2012 وحررت في نفس اليوم هي وولاية منكا
المصادر
القناة الإخبارية الإفريقية
وكالة أزواد نيوز
موقع القوات المسلحة المالية
والله المستعان وعليه التكلان
%d مدونون معجبون بهذه: