تومبكتو: النصرة تتبنى هجومين منفصلين ضد الجيش المالي و مينوسما الأسبوع الماضي.

أعلنت جماعة نصرة الإسلام والمسلمين في بيانين منفصلين عن تبنيها لهجومين منفصلين ضد الجيش المالي وقوات حفظ السلام الأممية في تومبتكو، الهجوم الأول كان في 9 سبتمبر حيث إستهدف معسكر الجيش المالي في نيافونكي بولاية تومبكتو وذلك عبر قصف مدفعي ” بالهاون ” ، أما الهجوم الثاني فقد استهدف مدرعة عسكرية لقوات بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي (المينوسما) على الطريق الرابط بين تومبكتو وبير ما أدى إلى تدميرها بالكامل حسب البيان، واعترفت البعثة الأممية بجرح ثلاثة من جنودها أثناء هذا الهجوم

بفضل الله وقوته، تمكن مجاهدو «جماعة نصرة الإسلام والمسلمين» يوم الجمعة 13 صفر 1444 هـ الموافق لـ

9 سبتمبر 2022م من إستهداف معسكر للجيش المالي ( FAMA ) بمدينة «نيافونكي» التابعة لولاية «تمبكتو»

وذلك عبر قصف مدفعي بسلاح ( الهاون) ولله الحمد والمنة.

بفضل الله وقوته، تمكن مجاهدو «جماعة نصرة الإسلام والمسلمين» يوم الأحد 15 صفر 1444 هـ الموافق لـ

11 سبتمبر 2022م من إستهداف مدرعة عسكرية لقوات بعثة الأمم المتحدة ” المينسما ” ( MINUSMA ) على

الطريق الرابط بين مدينتي «تمبكتو» و «بير» مما أدى إلى تدميرها بالكامل .

كما قد أسفر الهجوم عن إصابة 3 من جنود البعثة وفقا لتصريحات إعلام العدو ولله الحمد والمنة .

Related posts

اترك رد